اخبار العربية وعالمية

“ميكرفون مفتوح” يكشف إحباط بايدن المتزايد من نتنياهو بسبب غزة.. فيديو


لا يزال الإحباط المتزايد للرئيس الأمريكى جو بايدن تجاه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يتصاعد، حيث تم التقاط فيديو للرئيس للديمقراطي بعدما ترك الميكرفون مفتوحا دون قصد وهو يقول إنه والزعيم الإسرائيلي سيحتاجان إلى “الحضور إلى اجتماع مع المسيح”، أي أن عليهما خوض محادثة صريحة حول ما يحدث فى القطاع، وأنه ليس سعيدا بالوضع.


وجاءت تعليقات بايدن أثناء حديثه مع السيناتور مايكل بينيت، الديمقراطي عن ولاية كولورادو، على أرضية غرفة مجلس النواب بعد خطاب حالة الاتحاد مساء الخميس، وفقا لوكالة “الأسوشيتيد برس” الأمريكية.



وفي المقابل، هنأ بينيت بايدن على خطابه وحث الرئيس على مواصلة الضغط على نتنياهو بشأن المخاوف الإنسانية المتزايدة في غزة. وكان وزير الخارجية أنتوني بلينكن ووزير النقل بيت بوتيجيج أيضًا جزءًا من المحادثة القصيرة.


ثم رد بايدن مستخدما لقب نتنياهو قائلا: “لقد قلت له يا بيبي ولا تكرر هذا، لكن أنا وأنت سيتعين علينا عقد “لقاء مع المسيح”.


ثم تحدث أحد مساعدي الرئيس الذي كان يقف في مكان قريب بهدوء في أذن الرئيس، ويبدو أنه ينبه بايدن إلى أن الميكروفونات ظلت قيد التشغيل أثناء عمله في الغرفةوقال بايدن بعد تنبيهه: “أنا أتحدث عبر ميكروفون مفتوح هنا، جيد، هذا جيد.


واعترف الرئيس أمس الجمعة بهذه التعليقات، وسخر بخفة من الصحفيين قائلًا إنهم “يتنصتون” على محادثته. وردا على سؤال عما إذا كان يعتقد أن نتنياهو يجب أن يفعل المزيد للتخفيف من المعاناة الإنسانية، أجاب بايدن: “نعم، عليه أن يفعل ذلك.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى