الارشيف

الإمارات تغير قيادة قواتها المتواجدة في بلحاف بشبوة

قالت مصادر قبلية، إن الإمارات قامت بتغيير قيادة القوات التابعة لها في منشأة بلحاف الغازية في محافظة شبوة التي تسيطر عليها منذ عام 2015.

وأشارت المصادر إلى أن التغييرات شملت أيضا الفريق الإداري على خلفية تعرّض منشأة بلحاف لهجوم من قبل مسلحين قبليين، نتيجة سوء تعامل قيادة القوات الإماراتية مع قبائل المنطقة.  

وأضافت، أن القيادة الجديدة باشرت عملها بلقاء القوات الموالية لها الخاضعة لسيطرة المجلس الانتقالي، ووجهاء مديرية رضوم، الذين وعدت بضمّ أسمائهم إلى كشوفات المكافآت الشهرية بهدف كسب ولائهم، لتجنيد العشرات من أبناء المنطقة، وإلحاقهم بالقوات الخاضعة لسيطرتها.

يأتي ذلك في الوقت الذي تعرض فيه نحو 60 جنديا من أفراد النخبة الحضرمية للاعتقال والضرب، أثناء تنفيذهم وقفة احتجاجية للمطالبة بصرف مرتباتهم أمام بوابة معسكر الربوة بمنطقة “خلْف” في مدينة المكلا، والذي تشرف عليه قوات إماراتية.

وقالت مصادر، إن قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء ركن طيار التميمي طالب محافظ حضرموت بتشكيل لجنة للتحقيق في ما تعرض له الجنود من تعذيب وضرب بأوامر من ضابط إماراتي.

وبحسب المصادر، فإن هناك مطالبة بإقالة مدير عام أمن ساحل حضرموت ومدير البحث الجنائي، بسبب تدخلهم في فض اعتصام جنود الجيش، واحتجازهم في سجن البحث الجنائي.

وقال ‏المتحدث باسم حلف قبائل حضرموت الكَعْش السعيدي، إن ما تعرض له الجنود لا يمكن أن يمر مرور الكرام، ولا يمكن التفريط في إنصافهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى