الارشيف

لاعبون فشلوا في الانتقال إلى أندية جديدة في الميركاتو الصيفي | رياضة

انتهت فترة سوق الانتقالات الصيفية 2023 بعد إثارة كبيرة وصفقات قوية أبرمتها الأندية الأوروبية، كما كان ملفتا دخول الفرق السعودية التي نافست نظيرتها الأوروبية، وخطفت منها العديد من النجوم.

وترك “الميركاتو” الصيفي وراءه عددا من أبرز النجوم من دون فريق رغم انتهاء عقودهم قبل نحو شهرين وربما أكثر من إغلاق الميركاتو الصيفي، لكن واقع السوق كان قاسيا عليهم لأنه سيبقيهم بلا أي فريق أوروبي حتى يناير/كانون الثاني المقبل، إلا إذا جاءت انفراجة من السعودية أو الولايات المتحدة، على اعتبار أن السوق ما زال نشطا في هذين البلدين حتى 15 و20 من الشهر الجاري على الترتيب.

وهؤلاء أبرز اللاعبين:

  • الحارس الإسباني ديفيد دي خيا: بعد أن قضى 12 عاما في صفوف مانشستر يونايتد، أعلن دي خيا رحيله عن ملعب “أولد ترافورد” في يوليو/تموز 2023، بعد انتهاء عقده الأخير مع الفريق. ولم ينجح حارس المرمى الإسباني في إيجاد فريق له في أوروبا طيلة هذه الفترة، وربما كان السبب الرئيسي لذلك هو راتبه المرتفع الذي كان يتقاضاه من مانشستر يونايتد، ولا تستطيع جل الأندية الأوروبية تحمله.

 

  • الإسباني سيرجيو راموس: قضى راموس موسمين مع باريس سان جيرمان، فاز فيهما بلقبين في الدوري الفرنسي ومثلهما في السوبر الفرنسي، ليرحل عن عاصمة الأنوار نهاية موسم 2022-2023. وراموس -الذي رفض الانتقال إلى الدوري السعودي قبل أسابيع قليلة- قد ينتهي به المطاف في المملكة أو ربما في الدوري الأميركي، وغير ذلك سيكون خارج حدود المستطيل الأخضر حتى بداية العام القادم.
  • أليكس فيدال: لاعب برشلونة وإشبيلية الأسبق أمسى بلا فريق منذ هبوط فريق إسبانيول إلى دوري الدرجة الثانية مع نهاية الموسم الماضي 2022-2023، والملفت أنه لا أحد طلب التعاقد معه في وقت يبحث فيه اللاعب عن ناد ينهي معه مسيرته الكروية.
  • ستيفان يوفيتش: مهاجم الجبل الأسود -الذي دافع عن ألوان هيرتا برلين في الموسمين الأخيرين- الآن هو في إجازة إجبارية لعدم نجاحه في العثور على فريق جديد يلعب له في الموسم الجديد 2023-2024، وقد تصل به الحال إلى الاعتزال تماما.
  • الكولومبي ألفريدو موراليس: يبدو الأمر صادما للغاية بالنسبة لمهاجم يبلغ من العمر 27 عاما؛ حيث إنه لم يجد فريقا يرغب في الاستفادة من خدماته، وهذا تماما ما حدث مع الكولومبي موراليس الذي انتهى عقده مع غلاسكو رينغرز الصيف الماضي ولم يضع توقيعه على عقد جديد.
  • الإنجليزي جيسي لينغارد: بعد عدة فترات إعارة استقرت الحال بجيسي لينغارد في نوتنغهام فورست الذي لعب له موسما واحدا فقط، وعلى ما يبدو سيكون على اللاعب البالغ من العمر 30 عاما انتظار 4 أشهر، إذا أراد العودة إلى الملاعب في أوروبا عند فتح سوق الانتقالات من جديد، أما إذا حصل على عرض سعودي أو أميركي فإنه سيكون محظوظا.
  • الألماني جيروم بواتينغ: على ما يبدو أن أيام التألق مع بايرن ميونخ قد ولّت من دون عودة بالنسبة لبواتينغ الذي يبحث الآن عن فريق ينهي معه مسيرته الكروية، علما أن المدافع الألماني دافع عن ألوان ليون موسمين، وهو الآن من دون فريق.
  • البلجيكي إيدين هازارد: يمكن القول إن النجم البلجيكي كان بمثابة أكبر صدمة في تاريخ ريال مدريد، الذي ضمه من تشلسي عام 2019، وجعل منه اللاعب الأغلى في تاريخ النادي، لكن على أرض الملعب لم يقدّم أي شيء يُذكر خلال 4 مواسم، غاب في معظمها عن الملاعب بداعي الإصابة وأحيانا أخرى لم يقنع الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد، فلعب 76 مباراة فقط طوال فترة وجوده. وأمام فشله المستمر وعدم استفادة ريال مدريد من خدماته، فضّل الأخير التوصل إلى اتفاق مع اللاعب البلجيكي يقضي بإنهاء العقد بينهما قبل عام كامل من نهايته.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى