اخبار مصر

تعرف على العقوبة القانونية المحتملة للسائق المتهم بدهس سيدتين


مجهودات ضخمة تقوم بها الدولة المصرية في الفترة الأخيرة بالتنمية والتطوير فى كل القطاعات، ولا سيما  فى تطوير جميع الطرق، إلا أن مع كل هذا الجهد ما زال نزيف الاسفلت مستمرا، فهناك العديد والعديد من حوادث المرور والدها والتصادم نتيجة السرعة الزائدة، أو القيادة تحت تأثير المخدرات، ما يؤدى إلى حدوث مثل هذه الحوادث.


ولربما آخر هذه الحوادث هى مصرع سيدتين تعرضا لحادث دهس من قبل أحد الأشخاص كام يقود سيارته الخاصة على طريق جوزيف تيتو بمنطقة النزهه بسرعة جنونية، أسفرت عن دهسهنا ومصرعهما فى الحال.


وفى هذا الصدد، حدد القانون عقوبة القيادة تحت تأثير المواد المخدرة، فجاءت المادة 76 لتقضى بمعاقبة كل من قاد مركبة وهو تحت تأثير مخدر أو مسكر أو السير عكس الاتجاه فى الطريق العام داخل المدن أو خارجها بالحبس مدة لا تقل عن سنة.


ووفقا للمادة القانونية، فإنه إذا ترتب على القيادة تحت تأثير مخدر أو المسكر أو السير عكس الاتجاه إصابة شخص أو أكثر يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين وغرامة لا تقل عن 10 الاف جنية.


وأفادت المادة بأنه حال ترتب على ذلك وفاه شخص أو أكثر أو إصابته بعجز كلى يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن 3 سنوات ولا تزيد على 7 سنوات وغرامة لا تقل عن 20 ألف جنيه.


وتقضى المادة القانونية، بأنه فى جميع الأحوال يقضى بإلغاء رخصة القيادة، مع عدم جواز منح رخصة جديدة إلا بعد مرور مدة مساوية لمدة الحبس المقضى بها عليه.

عاقب قانون المرور الحالى جميع المتسببين فى وقوع الحوادث المرورية على الطرق ومعظمهم يكون فى حالة سكر أو تحت تأثير المخدر بعقوبات تصل إلى سحب الرخصة والحبس بهدف الحد من وقوع الحوادث، تقديمهم للعدالة ليتم محاسبتهم.


وقرر المحامي العام الأول لنيابة شمال الجيزة، فى وقت سابق بحبس سائق الميكروباص الذي سقطت سيارته من معدية أبو غالب بمنشأة القناطر، و2 من عمال المعدية بتهم القتل الخطأ لـ 17 فتاة، وإصابة 9 آخرين.


أمرت النيابة العامة، بعرض السائق المتسبب في دهس سيدتين بمحور جوزيف تيتو على مصلحة الطب الشرعي، وذلك لأخذ عينة دم منه لبيان قيادته السيارة تحت تأثير المخدر من عدمه.


وكانت النيابة العامة أمرت بحبس سائق 4 أيام على ذمة التحقيق، وذلك لدهسه سيدتين فى منطقة النزهه بمحور جوزيف تيتو، ما تسبب فى مصرعهنا، وأمرت بسرعة ارسال تحريات المباحث الجنائية في الواقعة.


البداية كانت بتلقى غرفة عمليات الإدارة العامة للمرور بلاغا يفيد بمصرع سيدتين فى منطقة النزهه بمحور جوزيف تيتو، بعد أن تعرضت لحادث دهس على يد سائق بسبب السرعة الزائدة.


على الفور انتقل رجال الأمن إلى مكان الحادث، وبالفحص تبين مصرع سيدتين تعرضا للدهس من قبل سيارة كانت تسير بشكل سريع بمحور جوزيف تيتو، تم إخطار النيابة العامة التى أمرت بنقل جثث الضحايا إلى المستشفى لتوقيع الكشف الطبي عليهن لبيان سبب الوفاة الحقيقى.


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى