اخبار العربية وعالمية

نفوق 500 طائر بحرى على شواطئ فرنسية بسبب الجوع والإرهاق


نفقت مئات من طيور المور على شواطئ المحيط الأطلسي الفرنسية، منهكة بسبب العواصف الشتوية القوية غير المعتادة التي تمنعها من التغذية، مما أدى إلى نفوقها جوعا، وفقا لما ذكره علماء البيئة.


وأشارت صحيفة البوبليكو الإسبانية إلى أنه تم العثور على أكثر من 500 من طيور المور الشائعة نافقة على ساحل المحيط الأطلسي الفرنسي منذ بداية العام، وفقًا لتقديرات الرابطة الفرنسية للطيور (LPO).


وقال أنطوان بريفيل، المتطوع في منظمة Sea Shepherd France غير الربحية، إن جنوح أسماك المور تحدث بانتظام في الشتاء، ولكن ليس على نطاق الأسابيع الأخيرة.


ويقول العلماء إن الطيور ماتت على الأرجح بسبب الإرهاق بسبب الظروف الصعبة في البحر.


وقال جيروم فورت، العالم في معهد أبحاث المركز الوطني للأبحاث البحرية، إن تغير المناخ سبب غير مباشر، لأنه يزيد من تواتر وشدة العواصف، وخاصة العواصف الشتوية، التي تعد السبب الرئيسي لجنوح الطيور البحرية بشكل جماعي.


وأضاف فورت أن التسمم بالتلوث الكيميائي يمكن أن يضعف الطيور أيضًا، وأصبحت الأسماك التي تتغذى عليها نادرة وتم نقلها بالقرب من الساحل بسبب تغير المناخ والصيد الجائر.


 


 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى