اخبار العربية وعالمية

وزير الإعلام السعودى: الإعلام الرصين له دور بارز في منع تعكر العلاقات بين الدول


وقال الدوسري -في لقاء نظمته جمعية الصحفيين الكويتية بالتعاون مع وزارة الإعلام الخميس بمشاركة عدد من القيادات الإعلامية بالكويت- إن العلاقات السياسية السعودية – الكويتية في أفضل مستوياتها على مر التاريخ، مبينا أن ذلك ينعكس كذلك على البلدين في مجال التأهيل الإعلامي فيما بينهما.


وأضاف أن التوافق بين الإعلام السعودي والكويتي وعدم السماح لكل من يحاول تعكير تلك العلاقة المتأصلة، يبين قوة ومتانة العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين.


وعبر عن سعادته بزيارته الرسمية التي يقوم بها حاليا إلى دولة الكويت والالتقاء بقيادات الإعلام والاستماع لهم، مؤكدا أن هذه اللقاءات تعطي صورة واضحة لما يمكن أن يتم من تعاون إعلامي يوازي العلاقات السياسية بين البلدين.


وقال، إن القطاع الإعلامي في المملكة العربية السعودية من القطاعات الجاذبة ودوره يأتي لدعم وخلق وظائف متجددة في قطاع الإعلام، خاصة من الشباب لما يمثلون من الدور الهام والرائد في تطوير الإعلام ومواكبه التغيرات العالمية، مشيرا إلى أن الإعلام السعودي يعمل على دعم وتمكين وسائل الإعلام التابعة للقطاع الخاص في المملكة كونه مساندا رئيسيا في التنمية.


وذكر، أن منظومة الإعلام السعودية تساهم في دعم وتمكين أي وسيلة إعلامية هادفة تقدم محتوى إيجابيا لتكون ضمن الإعلام الوطني الشامل.


ولفت إلى دور وسائل التواصل الاجتماعي وضرورة مواكبة تلك الوسائل والمنصات المتنوعة والتعامل مع إيجابياتها والفرص التي تقدمها بعيدا عن التحديات التي تواجهنا منها، وأن نتكيف مع المستجدات والتطورات التكنولوجية والتقنية حتى يسمعنا العالم، مشيرا إلى تجارب عدة ومحاولات لدمج الإعلام التقليدي كالصحف والمقالات مع وسائل التواصل حيث أصبح المنشور يصل إلى أكبر عدد من القراء خاصة للجيل الجديد من الشباب.


وتضمن اللقاء مع وزير الإعلام السعودي- الذي أداره رئيس جمعية الصحفيين الكويتية عدنان الراشد، وحضرة ماضي الخميس رئيس منتدى الإعلام العربي ولفيف من القيادات الإعلامية والصحفية بالكويت- استعراض التحديات التي تواجة الإعلام العربي وطرق تطويرة لمواكبة التغيرات العالمية وتحديث وسائل التواصل الإعلامية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى