اخبار مصر

معاق ذهنياً يذبح والدته بالفيوم | الحوادث

شهدت منطقة دار الرماد جريمة قتل بشعة، حيث أقدم شاب معاق ذهنياً على ذبح والدته، مما أثار حالة من الصدمة والرعب بين سكان المنطقة، الواقعة التي حدثت في بيت متواضع كانت مسرحًا لجريمة اهتزت لها قلوب الجميع، عندما تحول المنزل إلى ساحة لجريمة قتل مأساوية.

تفاصيل الحادثة

فاطمة ، امرأة مسنة تبلغ من العمر 80 عامًا، كانت تعيش حياة هادئة مع ابنها محمد السيد، البالغ من العمر 32 عامًا والذي يعاني من إعاقة ذهنية، في مساء يوم الحادثة، تحولت أجواء المنزل الهادئة إلى مأساة، عندما قام محمد بطعن والدته بسكين، ما أدى إلى إصابتها بجروح بالغة أودت بحياتها، الضحية، التي كانت تقيم مع ابنها داخل المنزل، لم تكن تتوقع أن تتحول حياتها إلى هذه النهاية المأساوية على يد فلذة كبدها.

القبض على الجاني ونقل الجثة

فور وقوع الجريمة، وصلت قوات الأمن إلى موقع الحادثة، وتم إلقاء القبض الجاني ، ونقلت الجثة إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام، كشفت التحقيقات الأولية أن المتهم يعاني من اضطرابات نفسية حادة، وأنه لم يكن في وعيه الكامل أثناء ارتكاب الجريمة.

في أعقاب الجريمة، سادت حالة من الحزن والصدمة بين أهالي منطقة دار الرماد، الذين لم يصدقوا أن جريمة بهذا البشاعة يمكن أن تحدث في مجتمعهم، تجمع الجيران والأقارب حول منزل الضحية، معبرين عن حزنهم العميق واستنكارهم لما حدث، العديد من الأهالي دعوا إلى ضرورة النظر في الأحوال النفسية والاجتماعية للأفراد، خاصة أولئك الذين يعانون من اضطرابات نفسية، لمنع تكرار مثل هذه الحوادث.

تستمر التحقيقات لكشف ملابسات الجريمة بشكل كامل، حيث أمرت السلطات القضائية بتسليم جثمان الضحية إلى ذويها فور الانتهاء من استخراج تصريح الدفن، يخضع المتهم لجلسات استجواب مكثفة لتحديد دوافعه والوقوف على الحالة النفسية التي دفعته لارتكاب هذه الجريمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى