الرياضة

أول بارقة أمل بعد التعدي على فينيسيوس 22 مرة


تابعنا على تويتر


هاي كورة – حكمت المحكمة في فالنسيا على الثلاثي المسيء لفينيسيوس جونيور بإهانات عنصرية في واقعة المستايا العام الماضي بالسجن لثمانية أشهر والحرمان من دخول الملاعب لعامين.

تلك العقوبة هي الأولى بعد تعرض النجم البرازيلي لـ 22 واقعة عنصرية ، وهو ما يعد بارقة أمل للاستمرار في التصدي لتلك الآفة الواضحة في الملاعب وبخاصة بمباريات الليغا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى