الرياضة

أيمن الشريعي: تامر مصطفى رحل عن إنبي بسبب لاعب الزمالك.. وحسين لبيب “شاطر”

كشف أيمن الشريعي، رئيس نادي إنبي، عن سبب رحيل تامر مصطفى عن تدريب الفريق البترولي، مُشددًا على أن صفقة انتقال زياد كمال لـ الزمالك مُفيدة للناديين.

وقال الشريعي في تصريحات عبر إذاعة “أون سبورت إف إم”: “تامر مصطفى رأى أنه كان من المفترض أن يتم أخذ رأيه قبل بيع زياد كمال للزمالك، وهذا حقه، وأنا حقي أن أرى استثمارات النادي”.

وتابع: “نحن نادي استثماري، ولا نضغط المدير الفني في المنافسة، نحن ننافس في الدوري ولا ننافس على اللقب في الوقت الحالي، لأن هذا يتطلب عمق جماهيري وميزانية وعمق سياسي أيضًا؛ لذلك نحن ننافس في البطولة”.

طالع أيضًا | هشام يكن: أؤيد رحيل لاعب الزمالك.. وضد عودة أشرف بن شرقي

وأضاف: “أنا وتامر مصطفى اختلفنا مرتين، مرة بسبب إننا تعاقدنا مع زياد طارق والمدرب قال أنا لا أحتاج جناح، وأنا قلت له أنا أحتاج استثمار، والمرة الثانية رحيل زياد كمال”.

وأردف: “رحل تامر مصطفى بعد مشروع بيني وبينه حقق نجاحات مميزة للطرفين، إنبي منظومة، لا أحد ينجح بمفرده”.

وأشار: “زياد كمال مكسب لـ إنبي والزمالك، ونحتاج أن نرى الأمر من زاوية أوسع، عملنا فكرة الإيجار التمويلي، خذ اللاعب وهو خامة جيدة وممكن بعد 6 أشهر يُباع في الخارج بـ50 و60 مليونًا، والأبيض يسترد أكثر مما دفعه بعد استفادته أيضًا من خدمات اللاعب، وإذا لم يُباع فسيستمر مع القلعة البيضاء”.

واختتم: “الزمالك من حقه أن يضم اللاعب نهائيًا بعد انتهاء إعارته، ولولا حسين لبيب لم يكن هذا الاتفاق سيتم، لأنه رجل محترم وشاطر ويعرف ماذا يريد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى