اخبار مصر

سجن 6 أشقاء عشر سنوات إستغلوا تشابة الأسماء وصرفوا 8 مليون جنية من متوفي جنوب الأقصر

حكمت محكمة جنايات المنيا برئاسة المستشار صلاح عبد الفتاح الشربيني وعضوية المستشار مصطفى عبد العظيم رحيل والمستشار أحمد محمد صالح وبحضور إسلام عاطف يونس وكيل النائب العام ومرقص نبيل انور، أمين السر في الجناية رقم 15184 لسنة 2022 ج مركز مطاي والمقيدة برقم 2062 لسنة 2022 كلي بالسجن المشدد ضد 6 أشقاء بإحدى قرى مركز مطاي شمال محافظة المنيا.

حيث اتهمت النيابة العامة المتهمين لأنهم في غضون 2019 بدائرة مركز مطاي استعملوا محرر رسميا مزورا “قيد عائلي”مميكن لمورثهم المتوفي عبد الحميد حسانين سليم محمود والذي أثبت فيه على خلاف الحقيقة نسب المتوفى الى رحمة مولاه سليم عبد الحميد حسانين لمورثهم مع علمهم بتزويره وذلك بأن احتجوا به وقاموا بتقدم 849/2019 اسرة مطاي وكذا القضية رقم 3889/2020 جنح مستأنف بني مزار على النحو المبين بالتحقيقات.

حكمت المحكمة غيابيا بمعاقبة الأشقاء الستة وهم دكروري.ع.ح، هلال.ع، شعبان.ع، من بينهم 3 سيدات عنيات، ع، سعدية.ع، كاملة.ع، ح، بالسجن المشدد عشر سنوات مما أسند إليهم من اتهام وألزمته بالمصاريف الجنائية وأمرت بمصادرة المحرر المزور.

وكان موقع “الأسبوع” قد انفرد بنشر تفاصيل قضية قيام 6 أشقاء مقيمين بإحدى قرى مركز مطاي بالمنيا باستغلال تشابه الأسماء مع المرحوم سليم عبد الحميد حسانين مواليد مركز إسنا جنوب محافظة الأقصر وقاموا بصرف أكثر من 8 مليون جنيه من البنوك.

بدأت تفاصيل الواقعة عندما توفي شخص كان يعمل فى الحملة الميكانيكية بمحافظة قنا وهو من أبناء مدينة إسنا جنوب الأقصر وعلم بعض الأشخاص أن هذا الشخص ترك رصيد في بنك مصر فرع الأقصر يقدر بملايين الجنيهات ومن هنا بدأت الخطة للاستيلاء على تلك المبالغ وسحب الرصيد من البنك بعد أن بحثوا عن أشخاص تشابه اسماءهم مع اسم المتوفي ليصبحوا هم الورثة وبالفعل تم تنفيذ الخطة بمساعدة موظفين عموميين وبعض المحامين “بحُسن نية” الذين وردت اسماءهم بأمر الإحالة.

وإحالة المستشار حامد النجار، محام عام الأقصر الكلية 5 أشقاء وابن شقيقهم بإحدى قرى مركز مطاي وبني مزار بمحافظة المنيا إلى محكمة جنايات الأقصر لمعاقبة المتهمين طبقا لأمر الإحالة وقائمة أدلة الثبوت مع ضبطهم وإحضارهم وحبسهم احتياطيا على ذمة القضية، لانهم اشتركوا بطريقي الاتفاق فيما بينهم وآخر متوفى والمساعدة مع “حسني النية محام، ون.ع موظف، في استعمال المحرر الرسمي المزور وهو أصل القيد العائلي المميكن المؤرخ فى 17 /11/2019 الصادر من المركز الرئيسى لقطاع الأحوال المدنية بالعباسية بالقاهرة باسم “عبد الحميد حسانين سليم محمود وذلك الاحتجاج بما ورد به من بيانات فيما زور من أجله أمام محكمة إسنا لشئون الأسرة وذلك با، اتفقوا على ذلك فيما بينهم وساعدوا “حسن النية” أ.ش المحامي بتسليم أصل المحرر المزور سالف البيان فقدمه عن “حسن نية” إلى الموظف العام بالجلسة المنعقدة بتاريخ 18، 11، 2009 لنظر طلب مادة الوراثة المقيد برقم 744 لسنة 2019 وراثات إسنا فرافقه الموظف عن “حسن نية” بالطلب حال تحريره المختص بوظيفته وذلك عن علمه بتزويره وبناءا عليه يكون المتهمون قد ارتكبوا جناية.

وايضا قام المدعو ع.ع بالاشتراك مع موظف عام “حسن النية” بقسم القيد العائلي بمصلحة الأحوال المدنية فى تزوير محررا رسميا وهو قيد عائلى للمتوفي عبد الحميد حسانين محمود حال كونه المختص بإصداره وتربيطة على قاعدة البيانات بمصلحة الأحوال المدنية وذلك بجعل واقعة مزورة فى صورة واقعة صحيحة مع علمه بذلك بأن مثل المتهم “ع.ع ” مدعيا زواج المتوفي من المدعوة منى هميمى، منجبا منها سليم كأخا له على خلاف الحقيقة مستغلا تشابه الأسماء فربط الموظف المختص تلك البيانات بقاعدة بيانات الأحوال المدنية المصرية وأصدر القيد العائلي ببيانات غير صحيحة فوقعت الجريمة بناءا على تلك المساعدة.

ولذلك حكمت محكمة مطاى لشئون الأسرة بإبطال إعلام الوراثة رقم 347 لسنة 2019 بتاريخ 30/11/2022 برئاسة المستشار محمد فريد رئيس المحكمة للولاية على النفس وبحضور المستشار أحمد حمزة رئيس المحكمة والمستشار محمد عبد الله رئيس المحكمة والمستشار إسلام عاطف وكيل النائبة العام ودعاء على وعبد اللطيف إبراهيم الخبيرين ومحمد إبراهيم سكرتير الجلسة وصدر الحكم رقم 849 لسنة 2019 بالقضية المرفوعة من عمر عبد الله معوض عبد الله، أحد ورثة سليم عبد الحميد.

كما حكمت محكمة كوم أمبو لشئون الأسرة بتاريخ 26/10/2022 برئاسة المستشار عمر الربيعي رئيس المحكمة وعضوية المستشار محمود بهي الدين بهنساوي والمستشار أحمد قاسم وحضور المستشار عبد الرحمن عامر وكيل النائب العام والخبيرين محمد أبو الحسن وهناء عبد الحارس حيث صدر الحكم فى الدعوى رقم 2662 لسنة 2021 المرفوعة من عمر عبد الله معوض ورثة “سليم عبد الحميد ضد ك.ب وآخرين حيث حكمت المحكمة بإبطال القرار الصادر فى مادة الوراثة رقم 1435 لسنة 2021 ورثات اسرة كوم أمبو الصادر بتحقيق وفاة وراثة المرحوم سليم عبد الحميد حسنين سليم.

وكان ورثة سليم عبد الحميد حسنين سليم مواليد مدينة إسنا والذى كان يعمل بالحملة الميكانيكية بمحافظة قنا توفى وترك ميراث عبارة عن أرصدة بالبنوك ومساحة أرض بذات المدينة فوجئوا بقيام بعض الأشخاص بمركزي مطاي وبني مزار بمحافظة المنيا باستغلال تشابه الأسماء وقاموا بصرف مبلغ 8 مليون جنيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى